روابط ذات صلة

جمعيات، مراكز و معارض

مركز بيروت للفنّ Beirut Art Center
إفتتح مركز بيروت للفنّ عام 2009 و هو أول مركز من نوعه في لبنان، يعنى بشؤون الفنّ المعاصر. على امتداد 700 م2 ، يسعى هذا الفضاء لعرض و دعم  و الترويج و للفنّ المعاصر المحلّي و الدولي. في هذا السياق، يقيم المركز معرضاً سنوياً جماعياً لفنانين لبنانيين ناشئين.

المؤسسة العربية للصورة Arab Image Foundation
تأسست المؤسسة العربية للصورة عام 1997 في بيروت. ترمي لجمع و المحافظة و دراسة ثقافة التصوير الفوتوغرافي في الشرق الأوسط، شمالي إفريقيا و كافة أقطار عالم الإغتراب العربي. يضم أرشيفها ما يزيد عن ال300.000 صورة تعود من العام 1860 و لغاية أيامنا هذه. تقيم المؤسسة عدة نشاطات و فعاليات كالمعارض و عروضات فيديو إضافة الى إجرائها  و نشرها لعدة أبحاث وقوائم بيانات حول هذا الموضوع على الإنترنت و غيره. يعتبر أرشيفها، مورداً لا غنى عنه  للفنانين و الباحثين و المؤسسات الثقافية. إّما إدارة المؤسسة العربية للصورة، فيتولّاه فريقٌ مؤلفٌ من عشرة فنانين و باحثين و ناشرين، إلخ…

أشكال ألوان Ashkal Alwan
تأسست أشكال ألوان عام 1994  و هي منصّة للخلق و لتبادل الخبرات الفنية. تهتّم « الجمعية اللبنانية للفنون التشكيلية » بالتثقيف حول إنتاج و دعم و نشر  و الترويج للمحاولات و المساعي و المشاريع الإبداعية في كافة الميادين و المجالات. علاوةُ على ذلك، تتضّمن الجمعية، مكتبة  و مركز أبحاث إضافة الى فتحها لباب الإقامات للفنانين الأجانب  و نشرها لعدة أبحاث و  مقالات في هذا الإطار.

أمم للتوثيق و الأبحاث Umam, Documentation and Research
أمم أو الجمعية اللبنانية للتعارف الفني و الثقافي، منظمة غير حكومية رسالتها النظر و معالجة موضوع الحرب الأهلية اللبنانية (1975 – 1990) عبر مقاربة ثقافية.  من خلال نشاطات ثقافية، مجموعة واسعة من الأرشيف، ورشات و دورات تدريبية و أبحاث، تطمح أمم، للشروع و فتح الباب أمام عمل بحث جماعي حول قضايا ذات صلة بتاريخ لبنان.

ب- بيروت B- Beirut
تسعى ب – بيروت لجمع الفنانين و التعريف عنهم و تأمين نوع من الإنتشار لهم إضافة الى توفير فسحة تبادل  و تفاعل بين بعضهم البعض و بين الجمهور العريض.

أفلام Aflam
أفلام جمعية تأسست عام 2000 في مرسيليا ، هي تعبير عبر الصورة  و السينما عن إهتمام هذه المدينة  الواقعة في جنوبي فرنسا  و اهتمام أهاليها  بالثقافات الناطقة بلغة الضاد. فالدول العربية، الغنية بتراث سينمائي، يعكس تاريخها، طورّت انتاجاً سينمائياً خاصاً بها  وفريداً من نوعه. في هذا الإطار، ترغب أفلام بالإضاءة على هذه الصناعة  و بتعريف جمهور مرسيليا و ضواحيها، عليها ،خاصة و أن حضورها ضعيف أو غير معروفة بشكل كافٍ في هذه المنطقة. أما الهدف الرئيسي منها فهي تشجيع على الإطلاع بشكلٍ أوسع عن الثقافات العربية  إضافة الى فتح باب الحوار حول الإنتاجات السينمائية في المغرب و الشرق الأوسط  و دول الشتات العربي.

صحف و مجلّات

مجلّة بدون Bidoun
بدون مجلّة متخصصة بتغطية الساحة الفنية و الثقافية في الشرق الأوسط. منذ إطلاقها في العام 2004، اتخذت بدون لنفسها دور منصّة للقضايا الجديدة و الصور و الأفكار المتمحورة حول الشرق الأوسط، مركّزةً على ثلاثة ميادين على وجه الخصوص:  النشر و التربية و التثقيف (محاضرات و زيارات،،،)، إضافةً الى احتفاظها  على الإنترنت، بأرشيف فني لا يستهان به البتة.

ديريف Dérives
تصف Dérives  نفسها، (انسياق و انجراف باللغة الفرنسية)، على أنها « مجلّة و دي في دي  و موقع إلكتروني و عروض حول السينما ». أما رسالتها فملخصة في افتتاحيتها: » الإضاءة على أفلام و صور و تسجيلات و أعمال صوتية و و نصوص و مقالات لم تحظً بالإنتشار الكافي. تدعو Dérives القارئ ليكون مشاهداً و بدوره المشاهد أن يكون قارئاً، فاتحةً المجال أمام تغييرٍ في الأدوار.  و هكذا، فإننا في كلّ عدد من المجلة و الدي في دي، ننساق و نستطرد و نجول إنطلاقاً من نقطة بداية محددة. أما الموقع الإلكتروني، فيشكّل جزءاً لا يتجزّأ من مشروعنا و هو يتميّز بأقسام و فقرات عديدة و متنوعة مستحدثة بشكلٍ دائم بوثائق تعكس و تكمّل محتويات المجلّة إضافة الى نصوص و مقالات و نقد لأفلام، ناهيك عن تسجيلات و أعمال صوتية متميزة  و صور لفنانين يوازي انسياقهه انجرافنا. »

مجلة زينيت Zenith
زينيت، مجلة إلكترونية أطلقت عام 2010 تعنى بالحالة الفنّية و الثقافية في الدول العربية و نقاط الإغتراب العربي على وجه الخصوص. تتناول عدة مواضيع منها السينما و الموسيقى فالفنون البصرية و الإعلام، إلخ،،،

المعهد الفرنسي للشرق الأدنى Institut Français du Proche Orient – IFPO
ولد المعهد الفرنسي للشرق الأدنى – IFPO عام 2003، من اندماج المعهد الفرنسي للآثار في الشرق (IFEAD) و المركز الدراسات و البحوث حول الشرق الأوسط المعاصر (CERMOC)و قد قام مؤسسوه بالنظر في ثلاثة اعتبارات أو مقامات: ان تبقى فرنسا قطباً متميزاً فيما يتعلّق بالدراسات المشرقية، تطوير آفاق التعاون المتعددة الجنسيات و بين الثقافات و الدول و فروع و ميادين المعرفة مع تعزيز شبكة علاقاتنا العلمية و الثقافية و الأكاديمية ويا دول المنطقة.

مدوّنات و مواقع إلكترونية

سيركم الدنيا Circum al-dunyâ
موقع إلكتروني يسلّط الضوء على ثراء الثقافـة العربيـة و إبداعها الفكري وتفاعلاتها مع مختلف الثقافات الأخرى  و يرمي الى تعميق قيم السلام و التسامح و »الاختلاف » من خلال تعزيز التبادلات و اللقاءات والعمل على إيجاد ثقافة مشتركة تتعايش و تتحاور مع مختلف الحضارات. و أخيراُ الى دعم عطاءات الجيل الجديد من الأدباء و الفنانين و المبدعين الشباب الذين يحملون على عاتقهم تحقيق الهدفين السالفي الذكر

ليبانيز أندرغرواند سيركم الدنيا Lebanese Undergroun
من بيروت، يحاول هذا الموقع دعم و تطوير و الترويج لموسيقى الأنغراوند و المستقلة في الشرق الأوسط.

ليبانون ماترز (قضايا لبنانية) Lebanon Matters
يعتبر هذا الموقع أكبر مكتبة أرشيف إلكترونية  للبنان في وسائل الإعلام و الصحافة العالمية.

بيرات بيروت (قرصان بيروت) Pirate Beirut
يعتبر هذا الموقع مدوّنة موسيقية لبنانية تعمل على دعم و تعزيز الساحة الموسيقية المستقلّة في لبنان و تركّز بشكلٍ خاص على الفرق الموسيقية و الفنانين الذين لا يحظون بتغطية و التفاتة إعلامية كافية.

زوايا Zawaya
يعتبر هذا الموقع .زوايا، منظمة غير ربحية هدفها الحفاظ و الترويج و تعريف الجمهور على التراث الثقافي العربي – الأميركي من خلال الفنّ و الموسيقى.

مشروع  111101111101Project
مدوّنة لناجي زهّار تضمّ مقالات و أعمال و نصوص لفنانين و مثقفين لبنانيين تناقش و تتمحول حول موضوع الذاكرة.

أرشيف مجموعة الأطلس The Atlas Group Archive
تأسس أرشيف مجموعة الأطلس عام 1999 بهدف البحث و جمع أكبر كمٍ ممكن من الوثائق حول تاريخ لبنان المعاصر و من ضمن عناوين عمله الرئيسية: إنتاج و إيجاد و المحافظة على أي نتاج وعمل بصري، سمعي و أدبي يسلّط الضوء على تاريخ لبنان الحديث و الحالي.

ألف فنان و فنان  Mille et un Artistes
تعرّف فلورانس ثيرو، صاحبة المدونة المذكورة ههنا، عن نفسها قائلة: « أنا صحافية مستقلّة، أعمل بدوامٍ حر، و أتنقلّ بين بيروت و باريس. بعد دراساتٍ في الحضارة الإسلامية في جامعة السوربون، شرعت باستكشاف الساحة الفنية و الثقافية الساحرة في الشرق الأوسط. الأهداف الرئيسية لهذه المدوّنة، تكمن في تحفيز القرّاء و حثّهم على الإلتفات الى الفنّ في هذه المنطقة، علاوةً على نشري لمقالات تضيء على أعمال هؤلاء الفنانين بطريقة جديدة. »

وجوه و ألوان Des visages et des couleurs
تسعى ت هذه المدونة لإضفاء نظرة شخصية على الشرق الأوسط، على حسب قول أليكس ثيري الذي يشرح أيضاً منهجية عمله و المقاربة التي اعتمدها: « أرغب بكلّ تواضع بنقل عبر الصورة و الكلمة، التجارب التي مررت بها أثناء أسفاري الى هذه البقعة من العالم. أما كتاباتي، فأتوجه بها لنفسي بقدر ما أدونّها لمن سيقرأ نصوصي.  فالكتابة تعني أولاً  و آخراً موازنة الأمور و مقاربتها عن بعد.

Publicités

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion / Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion / Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion / Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion / Changer )

Connexion à %s